تعد القدرة على الادخار أداة أساسية للتنظيم الذاتي والتخطيط للمستقبل، ولكن عندما يصبح التضخم خارج نطاق السيطرة، فإن أولئك الذين يبذلون جهودهم لتأخير الإشباع يُعاقبون على اختيارهم. من ناحية أخرى، فإن بيتكوين (BTC) تفعل العكس، وفقًا لعالم النفس الإكلينيكي الدكتور جوردان بيترسون.

في العرض المسمى ما هو المال؟، انضم بيترسون إلى رائد أعمال بيتكوين “روبرت بريدلوف” للحديث عن المال ومناقشة آثار التضخم الإلزامي على الأشخاص الذين يتخلون عن الإشباع الفوري وكيف تمنح بيتكوين الأمل في المستقبل.

ووفقًا لبيترسون، فإن التضخم المفرط يؤذي أولئك الذين يعملون بصبر ويدخرون في المستقبل. ووصف هؤلاء الأشخاص بأنهم “ركائز مجتمعنا”، وجادل بيترسون بأن هؤلاء الأشخاص مهمون لأمن الحضارة وبقائها. حيث أوضح قائلًا:

“نحن نريد تشجيع الناس على أن يكون لديهم بعض الإيمان بالمستقبل واتخاذ قرارات تجعل تأخير الإشباع أمرًا أخلاقيًا وذكيًا ويستحق الثناء. التضخم يؤذي هؤلاء الناس”.

حيث أوضح بيترسون أنه مع التضخم الذي يشوه السوق، فإن أحد الأشياء التي جعلته مهتمًا بعملة بيتكوين هو عدم وجود مثل هذه التشوهات أو التدخل. إذ تتيح العملة المشفرة سوقًا حرًا، وفقًا لعالم النفس.

ووفقًا له أيضًا، قد تكون بيتكوين أداة ستمكّن المجتمع من التكيف مع ما يصفه بأفق المستقبل. حيث قال: “إنها الأداة الوحيدة التي نملكها. إلا إذا كنتم تعتقدون أن المخططين المركزيين سوف يديرونها. حظًا جيدًا في ذلك. فهذا لن يحدث”.

كانت هذه تفاصيل خبر جوردان بيترسون: التضخم يعاقب الحذرين بينما بيتكوين تمنح أملًا في المستقبل لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على كوين تليجراف وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Pin It on Pinterest

Share This