أظهرت وكالة التخطيط العليا في الصين، عزمها على إبقاء أسعار الفحم تحت السيطرة، بعد أن كشف تحقيق بشأن الصفقات التي أبرمتها محطات الطاقة، عقوداً تجاوزت المستويات المعقولة وطُلب من البائعين رد المدفوعات الزائدة.

ويعد الإشراف الدقيق الذي تقوم به اللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح بشأن الحدود القصوى للأسعار، التي فرضتها في بداية أيار، أحد الإجراءات العديدة لمساعدة محطات توليد الطاقة على ضمان إمداد كاف بالكهرباء.

Pin It on Pinterest

Share This