حذر علماء صينيون من خطر انتقال الفيروس التاجي NeoCoV المكتشف في جنوب إفريقيا من الحيوان إلى الإنسان.

ويفيد موقع bioRxiv، إلى أنه وفقا للعلماء “يجب مراقبة تطور وانتشار هذه المجموعة من الفيروسات، لأن ظهورها لدى البشر ليس مستبعدا”.

ويشير الباحثون، إلى أن الفيروس يحتاج إلى طفرة معينة لكي ينتقل إلى الإنسان. أما الآن فيشكل خطورة على الخفافيش فقط. ويؤكد الباحثون على أن طبيعة الفيروس NeoCoV لا تزال غامضة.

ويذكر أن علماء صينيين أعلنوا قبل فترة، أن متحور “أوميكرون” ربما انتقل من الفئران وليس من البشر كما كان يعتقد سابقا. ويوضحون ذلك، بقولهم انتقل الفيروس التاجي المستجد من البشر إلى الفئران أولا، وخلال سنة من وجوده في جسم الفئران بدأ يتحور ما أدى إلى ولادة متحور “أوميكرون” سريع الانتشار بين البشر.

المصدر: صحيفة “إزفيستيا”

Pin It on Pinterest

Share This