قالت وزارة الخارجية المغربية في تغريدة على موقع تويتر إن المغرب سيحشد استثمارات دولية لبرنامج طاقة الرياح بقيمة 14.5 بليون درهم (1.6 بليون دولار).
وأضافت وزارة الخارجية أن البرنامج سيدخل حيز التشغيل الكامل بحلول عام 2024.
ونشرت الوزارة تغريدة على حسابها على تويتر تقول: “تهدف السياسة الطاقية في المغرب إلى الرفع من مساهمة الطاقات المتجددة في المزيج الطاقي إلى 52 في المئة بحلول سنة 2030. وتعدّ الطاقة الريحية مكوناً رئيسياً في هذه الاستراتيجية، حيث خصصت لها استثمارات بلغت حوالي 14.5 بليون درهم.”
وأضافت الوزارة إن المغرب تمكّن في السنوات الأخيرة من تحقيق مجموعة من المكتسبات في المجال البيئي، من خلال عدد من المشاريع والبرامج التي عززت حضوره على المستوى الدولي في هذا الميدان.
وفي خطاب أمام مؤتمر المناخ المنعقد في مدينة غلاسكو البريطانية ألقاه وزير الحكومة المغربي عزيز أخنوش، أكّد العاهل المغربي الملك محمد السادس أن التزام المغرب بقضايا المناخ، من خلال رفع طموح مساهمته المحددة وطنياً لتخفيض غازات الاحتباس الحراري بنسبة 45.5 في المئة بحلول عام 2030، وذلك ضمن استراتيجية متكاملة لتنمية منخفضة الكربون في أفق 2050، تهدف إلى الانتقال إلى اقتصاد أخضر ينسجم مع أهداف الاستدامة، وتعزيز قدرة الصمود والتكيف وحماية البيئة، التي يقوم عليها النموذج التنموي الجديد للمغرب.
كما أكد انخراط المغرب إلى جانب البلدان الأفريقية لمواجهة التداعيات المدمرة للتغيُّرات المناخية، من خلال المبادرات التي أطلقها لتكيُّف الزراعة والأمن والاستقرار والولوج إلى الطاقة المستدامة، وكذلك اللجان المناخية الأفريقية الثلاث، التي انبثقت عن “قمة العمل الأفريقية” التي انعقدت عام 2016 في مراكش. (عن “سكاي نيوز عربية”)

Pin It on Pinterest

Share This