لبت “جمعية بوزار للثقافة والتنمية”، دعوة مجموعةtrashless للمشاركة في مشروع بيئي في جزيرة البلان -الميناء، بمشاركة عشرات من الناشطات والناشطين البيئيين لتنظيف الجزيرة التي يؤمها في الصيف عشاق الجزر للسباحة والإسترخاء، والتي تتمتع بمواصفات جمالية طبيعية، فضلا عن قربها من الشاطئ الطرابلسي ما يسهل الوصول إليها، خصوصا من قبل العائلات الميناوية التي تستقل مراكب النقل والنزهة من مرفا الصيادين في الميناء.

وساهم في المشروع جمعية مينتي وجمعية greentrack التي تهتم باعادة تدوير النفايات ومجموعة gravity ocean التي تهتم بتنظيف قاع البحر.

وهذه المجموعات تضم ناشطين بيئيين اجانب من فرنسا وهولندا. وساهموا في تقديم شرح واف عن الطريقة الأفضل في التنظيف ومسح الجزيرة، نظرا للخبرة التي يتمتعون بها ولأنها ليست المرة الأولى التي تنظف فيها trashless هذه الجزيرة، التي يكنون محبة خاصة للمدينة المتوسطية العريقة وأهاليها الطيبين.

وقدمت بلديتا طرابلس والميناء بعض اللوازم من كفوف وملاقط واكياس متنوعة من ثلاثة الوان لتسهيل الفرز، كما تكفل مركب “سرحان” بنقل المشاركين ذهابا وايابا الى الجزيرة.

وبعد ان جمعت عشرات اكياس النفايات من الجزيرة وقاع البحر، تم نقلها الى الشاطىء ليتم نقلها من ثم بالشاحنات لاعادة تدويرها حسب الاصول البيئية.

Pin It on Pinterest

Share This