ذكر بيان مشترك لهيئات الإنذار المبكر، والأرصاد، والطيران المدني بسلطنة عمان أن مركز الإعصار شاهين رُصد على بعد نحو 60 كيلومترا من مسقط، وهو مصحوب برياح سرعتها 120 كيلومترا في الساعة أو أكثر

أكد التلفزيون العماني تراجع الإعصار شاهين إلى عاصفة مدارية بعد دخوله اليابسة. وذكرت وكالة الأنباء العمانية أن الإعصار دخل اليابسة بين ولايتي المصنعة والسويق مصحوبا بأمطار غزيرة ورياح شديدة تصل سرعتها إلى 150 كيلومتر في الساعة.

وكانت السلطات في سلطنة عمان، ذكرت في وقت سابق اليوم الأحد، أنها انتشلت جثتين من أنقاض جبل انهار في العاصمة مسقط، كما لقى طفل مصرعه بعدما جرفته المياه الناجمة عن الإعصار شاهين، والذي بدأت تأثيراته تظهر اليوم في بعض محافظات السلطنة، وقالت السلطات إن شخصين فقدا بسبب الإعصار في ولاية العامرات بمحافظة العاصمة مسقط.

وقال التلفزيون العماني إن فرق البحث والإنقاذ انتشلت جثتين من تحت أنقاض جبل انهار على سكن للعمال في منطقة الرسيل الصناعية بالعاصمة مسقط، ووقع الانهيار جراء غزارة الأمطار التي تصاحب الإعصار، وأوردت وكالة الأنباء العمانية أن طفلا توفي جراء تجمعات مائية في ولاية العامرات.

وأضافت الوكالة أنه تم تسجيل حالتي فقدان إحداها لطفل في تجمعات مائية، والثانية انجراف آخر بداخل مركبته في الولاية نفسها.

وأظهر مقطع فيديو متداول في منصات التواصل الاجتماعي لحظة جرف السيول في منطقة العامرات عددا من العالقين بسبب ارتفاع مستوى المياه الناجم عن الإعصار، وقد استقبلت مراكز الإيواء في ولاية العامرات عددا من الأسر المتضررة جراء الإعصار.

وقالت هيئة الدفاع المدني والإسعاف في بيان إنها أنقذت 10 أشخاص جراء دخول مياه الأمطار إلى منازلهم في ولاية مطرح شمال شرقي البلاد.

إجراءات احترازية

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية أنه جرى قطع الحركة في شوارع محافظة مسقط عدا طريق مسقط السريع، على أن يسمح لحركة الحالات الطارئة والإنسانية، إلى حين مرور الإعصار وانتهاء تأثيراته على محافظة مسقط.

كما قطعت السلطات الحركة المرورية في محافظتي شمال وجنوب الباطنة وقررت عدم السماح بالتنقل إلا للحالات الطارئة والإنسانية نظرا لاقتراب عين الإعصار من منطقة دخولها لليابسة، وتحسبا لغزارة الأمطار المتوقعة، والتي قد تصل إلى 500 مليمتر، وشدة الرياح المصاحبة لها وحرصا على سلامة الأرواح.

وضمن الإجراءات الاحترازية الرامية إلى التقليل من الخسائر، تقرر إغلاق بعض المؤسسات الصحية في محافظات مسقط وشمال الباطنة والظاهرة حتى بعد غد الثلاثاء.

وأعلنت سلطة المطارات تأجيل وإعادة جدولة الرحلات من وإلى مطار مسقط الدولي حتى إشعار آخر، وذلك جراء التأثير المباشر للأجواء المناخية على سير العمليات في المطار.

مركز الإعصار

وفي وقت سابق، قالت هيئة الأرصاد العمانية إن مركز الإعصار يبعد 60 كيلومترا إلى الشمال الشرقي من محافظة مسقط، أما سرعة رياحه فتقدر بـ120 كيلومترا في الساعة أو أكثر، وتصاحبها أمطار غزيرة تقدر بما بين 200، و500 مليمتر.

وقالت اللجنة الوطنية لإدارة الحالات الطارئة أنه سيجري قطع الكهرباء في منطقة القرم شرق العاصمة، تفاديا لأية حوادث. ونقلت السلطات أكثر من 2700 فرد إلى مراكز إيواء.

كما طلبت اللجنة من المواطنين الخروج من المنازل، والتوجه إلى أماكن الإيواء خلال الفترة الحالية، وكذلك إخلاء منطقة القرم التجارية في ‫مسقط، وتم قطع التيار الكهربائي في المنطقة تفاديا للمخاطر، بعد ارتفاع منسوب المياه بسبب الإعصار، كما تقرر أيضا إخلاء عدة مناطق بولاية ضنك محافظة الظاهرة غربي البلاد.

ويعيش معظم سكان عُمان -البالغ عددهم 5 ملايين- داخل وحول مسقط.

وقررت السلطات العمانية أمس السبت منح الموظفين في القطاعين الحكومي والخاص (عدا محافظتي الظافر والوسطى) إجازة رسمية الأحد والاثنين بسبب الإعصار المداري.

تأثر الجيران

وامتدت تأثيرات إعصار شاهين إلى بعض جيران السلطنة، فقدت ذكرت وكالة أنباء إرنا الرسمية في إيران أن السلطات قالت إن 5 صيادين إيرانيين فقدوا جراء الإعصار الذي ضرب المناطق الساحلية جنوب شرقي البلاد.

ونقلت الوكالة عن عطاء الله رئيسي، مساعد شؤون صيد الأسماك في الدائرة العامة للثروة السمكية بمحافظة سيستان وبلوجستان، جنوب شرقي ايران أن قاربين للصيد كان على متنهما 16 صيادا ضربهما الإعصار، ما أدى إلى ارتطامهما بالصخور وتحطمهما وغرقهما.

وأضاف رئيسي أن 11 صيادا تمكنوا من الوصول إلى الساحل، في حين ما يزال 5 صيادين في عداد المفقودين، وقال إن عمليات البحث عن الصيادين المفقودين ما زالت مستمرة.

وقال نائب رئيس البرلمان الإيراني علي نيكزاد، إن 6 مواطنين لقوا مصرعهم في إقليم “سيستان وبلوشستان”، جنوب غربي البلاد، جراء الإعصار المداري “شاهين” الذي يضرب المنطقة.

وأكد مدير دائرة الطوارئ بالإقليم علي رضا شهركي، أنه تم إنقاذ 35 صيادا، بعد غرق مركبي صيد في بحر عمان.

وأضاف المسؤول الإيراني أن الإعصار تسبب في إصابة 122 شخصا بأعراض تنفسية وقلبية، كما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي عن مناطق واسعة في ميناء “تشابهار”، وإلحاق خسائر كبيرة بشبكة الكهرباء.

وقال المتحدث باسم منظمة إدارة الطوارئ الإيرانية إن الإعصار ضرب 9 محافظات بإقليم “سيستان وبلوشستان”، جنوب غربي البلاد.

وفي دولة الإمارات، دعت وزارة الداخلية الجمهور إلى أخذ الحيطة والحذر جراء تقلبات الطقس الناجمة عن إعصار شاهين، والتزام اشتراطات السلامة.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات أن تأثيرات الإعصار تظهر في إمارة أبوظبي ولاسيما في مدينة العين اعتبارا من اليوم وإلى غاية الثلاثاء، ويشمل ذلك تشكل سحب ركامية ماطرة، وتدني مدى الرؤية وهبوب رياح شديدة السرعة واضطراب البحر وجريان السيول.

Pin It on Pinterest

Share This