تخطط سلسلة مطاعم “ماكدونالدز” الشهيرة لتقليل استخدامها للبلاستيك بشكل كبير في الألعاب المقدمة مع وجبات الأطفال (هابي ميل) في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2025.
وأعلن عملاق البرغر أنه “يعمل مع شركات الألعاب لتطوير أفكار جديدة، مثل صنع ألعاب من الورق المقوى ثلاثي الأبعاد التي يمكن للأطفال تكوينها، أو ألعاب الطاولة باستخدام قطع مصنوعة من الأخشاب أو معاد تدويرها”.
وأضاف أنه “يدرس أيضاً استخدام الألعاب البلاستيكية المعاد تدويرها لصنع علب وأطباق (هابي ميل) لمطاعمه”.
ولم تذكر “ماكدونالدز” عدد وجبات الأطفال التي تبيعها كل عام، لكنها قالت إن هدفها هو خفض استخدام البلاستيك بنسبة 90 في المئة مقارنة بمستويات 2018.
وبدأت مطاعم “ماكدونالدز” في المملكة المتحدة وإيرلندا تقديم الدمى وغيرها من الألعاب الورقية أو الكتب فقط.
كما أزال “برغر كينغ” الألعاب البلاستيكية من وجبات الأطفال في المملكة المتحدة منذ عام 2019. (عن “أسوشيتد برس”)

Pin It on Pinterest

Share This