طرحت متاجر “سبينس” مجموعة من حقائب التسوّق الفاخرة ذات التصميم الخاص، والمصنوعة من مواد مستدامة بنسبة 100 في المئة ومن أكياس “سبينس” البلاستيكية المعاد استخدامها، وذلك بالشراكة مع دار التصميم المستدام الحائز على الجوائز، “بيهد إيكو”، ومقرها دبي.
ويأتي طرح حقائب التسوق المستدامة الجديدة هذه في إطار خطة “سبينس” التي أعلنت عنها بهدف الحدّ من استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام.
وكانت الشركة المملوكة محلياً أكّدت التزامها بوضع حدّ للأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام في متاجرها في جميع أنحاء الإمارات، في خطوة تنسجم مع السياسة الجديدة التي وضعتها هيئة البيئة في أبوظبي والرامية إلى حظر المواد البلاستيكية أحادية الاستخدام في جميع نقاط البيع ابتداءً من الأول من حزيران (يونيو) الجاري في أبوظبي، ومن الأول من تموز (يوليو) في متاجرها في دبي.
وصُمّمت حقيبة التسوق ذات الإصدار المحدود لتكون حقيبة متعددة الأغراض، وصُنعت يدوياً وفق السبل التجارية الأخلاقية على أيدي حرفيين محلّيين في عجمان، باستخدام حقائب “سبينس” أحادية الاستخدام أعيد استعمالها لإنتاج هذه الحقائب، وباستخدام قشور الفلّين المستخرجة والمستوردة من مصادر مستدامة. وتُباع هذه الحقائب حصرياً في متاجر “سبينس” مختارة.
وتلتزم “سبينس” بالريادة في المبادرات البيئية والاجتماعية وترى أن على جميع الجهات والأفراد التعاون في سبيل تقليل أكياس التسوّق أحادية الاستخدام، معتبرة أن هذه الأكياس غير ضرورية، في ظلّ وجود بدائل قابلة لإعادة الاستخدام.
وتشكّل هذه المبادرة جزءاً من حملة “سبينس” المسمّاة “لنغلق الحلقة”، التي تجسّد التزام الشركة بالعمل نحو نظام دائري لإدارة النفايات والمساعدة في سدّ الفجوة القائمة في اقتصاد البلاستيك.

Pin It on Pinterest

Share This