أفاد تقرير إخباري بأن أعضاء مجموعة نواب الاتحاد الأوروبي ضمن لجنة البيئة في البرلمان الأوروبي صوتوا ضد تعديل كان من شأنه أن يؤدي إلى خفض أكثر حدّة في انبعاثات قطاع السيارات بنهاية العقد الحالي.

وبحسب ما أوردته وكالة بلومبرغ للأنباء، أخفق النواب، بفارق طفيف، في حشد ما يكفي من أصوات لدعم التعديل الذي ينص على زيادة هدف خفض الانبعاثات إلى 70 في المئة بحلول عام 2030، مقابل 55 في المئة اقترحتها المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، العام الماضي.

ورفض النواب مقترحات أخرى بتخفيف حدّة التعديل المقترح، مثل الطلب من منتجي السيارات خفض الانبعاثات بواقع 90 في المئة بحلول عام 2035، وليس 100 في المئة.

ومع ذلك، لم يتم المساس بخطة الإلغاء الفعلي التدريجي لوقف استخدام محركات الاحتراق الداخلي بحلول عام 2035.

ونقلت بلومبرغ عن باسكال كانفين، رئيس لجنة البيئة في البرلمان الأوروبي قوله: “للأسف، لم نتمكن من زيادة طموحنا لهدف 2030… ولكن اتجاه التحرك يظل واضحاً ويدعم مقترح المفوضية الأوروبية بالسماح فقط ببيع سيارات صفر انبعاثات بحلول عام 2035”.

Pin It on Pinterest

Share This