أطلقت سلطات جزيرة بالي الإندونيسية 33 سلحفاة من الأنواع البحرية الخضراء المعرضة للخطر في مياه المحيط، السبت، في محاولة للحفاظ على كائنات مهددة من قبل الصيادين والعاملين في تجارتها غير المشروعة.
وأوضحت وكالة رويترز أن سلاحف البحر الخضراء (تشلونيا ميداس) محمية في إندونيسيا، وأطلقت السلطات 33 منها على ساحل كوتا بعد إنقاذها في عملية نفذتها البحرية في كانون الأول (ديسمبر) لمكافحة الصيد الجائر.
وتجمّع سائحون لمشاهدة عملية الإطلاق وتصويرها بهواتفهم وسط جو من البهجة بينما كانت السلاحف تتحرك على الشاطئ.
وأصبحت إندونيسيا مركزاً للتجارة غير المشروعة للسلاحف البحرية دولياً لتلبية الطلب من دول مثل ماليزيا وڤيتنام والصين. وقد يواجه من يُدان بالتجارة فيها السجن لما يصل إلى خمس سنوات بموجب القانون الإندونيسي.

Pin It on Pinterest

Share This