أظهرت دراسة بريطانية أن الأنظمة الغذائية الغنية باللحوم والتي يفضّلها الرجال، مسؤولة عن إصدار الانبعاثات الدفيئة بنسبة 40 في المئة أكثر من تلك التي تصدرها أغذية النساء.
ووجدت الدراسة أن ربع الانبعاثات المرتبطة بالنظام الغذائي كانت من “الأطعمة والمشروبات الاختيارية”، مثل القهوة والكحول والكعك والحلويات.
وحللت الدراسة الجديدة، التي نشرت في مجلة Plos One، الانبعاثات المرتبطة بأكثر من 3200 عنصر غذائي محدد وفحصت النُظم الغذائية لـ 212 شخصاً بريطانياً، الذين سجلوا تناول طعامهم وشرابهم على مدار ثلاث فترات لمدة 24 ساعة.
ووجدت أن المنتجات الحيوانية كانت مسؤولة عن ما يقرب من نصف متوسط انبعاثات غازات الاحتباس الحراري في النظام الغذائي: 31 في المئة من اللحوم و14 في المئة من منتجات الألبان، وتسببت المشروبات في 15 في المئة من الانبعاثات وجاء 8 في المئة منها من الكعك والبسكويت والحلويات.
وقال العلماء إن سياسات تشجيع الأنظمة الغذائية المستدامة يجب أن تركز على الأطعمة النباتية، لكن تبديل المشروبات وتقليل الوجبات الخفيفة الحلوة يوفر فرصاً إضافية.

Pin It on Pinterest

Share This