رصِدت أوّل إصابتين في تورنتو بالنسخة المتحوّرة البرازيليّة والجنوب أفريقية من فيروس كورونا، وفق ما أعلنت، الأحد، السلطات الصحّية في أكبر مدينة في كندا.

وقالت السلطات في بيان إنّ “المتحوّر بي.1” البرازيلي من فيروس كورونا اكتُشِف لدى أحد سكّان تورنتو الذي كان سافر في الآونة الأخيرة إلى البرازيل، وهو الآن في المستشفى.

كانت هذه النسخة المتحوّرة رُصِدت أيضًا في أوروبا (ألمانيا وفرنسا وإسبانيا) وكذلك في كولومبيا والولايات المتحدة.

كذلك، أعلنت السلطات الصحّية في تورونتو رصد أوّل إصابة بالنسخة المتحوّرة الجنوب أفريقيّة من فيروس كورونا، والتي قالت إنّها تُشكّل أيضًا مصدر “قلق”.

وأوضحت أنّ النسخة المتحوّرة الجنوب أفريقيّة اكتُشفت لدى شخص لم يسافر في الآونة الأخيرة ولم يكن لديه أيّ اتصال واضح مع أيّ مسافر.

وتُثير النسخ المتحوّرة التي رصِدت في المملكة المتّحدة وجنوب أفريقيا والبرازيل قلقًا منذ أسابيع لدى المجتمع الدولي الذي يطرح أسئلة حول مدى قوّة العدوى لدى هذه النسخ وحول فاعليّة اللقاحات في مواجهتها.

وسجّلت كندا البالغ عدد سكّانها 38 مليونًا، حتّى يوم الأحد، أكثر من 800 ألف إصابة بفيروس كورونا وما يزيد على 20 ألف وفاة.

فرانس برس

Pin It on Pinterest

Share This