واصلت لجنة الحدائق في بلدية طرابلس، حملة التشجير في شوارع وأحياء المدينة بعنوان “طرابلس صديقة للبيئة”، وشملت الحملة اليوم محيط قلعة طرابلس الأثرية بأشجار الزيتون.

وتفقد رئيس البلدية الدكتور رياض يمق الأشغال للاطلاع على حسن سير العمل، ورافقه في الجولة رئيس ورشة الطوارئ عزام زيلع.

وأكد “إصرار البلدية على مواصلة حملة التشجير التي انطلقت قبل نحو شهر، من خلال لجنة الحدائق في المجلس البلدي برئاسة الزميل أحمد البدوي، وهي مستمرة أسبوعيا في مختلف أحياء المدينة”، لافتا الى أن “شجرة الزيتون المباركة هي من أهم الأشجار التي يتم زراعتها إضافة الى الزفير وقشق الأركيلة وحور افرنجي، والبراكيكيتن”.

Pin It on Pinterest

Share This