أشارت وكالة “رويترز” إلى أن “الولايات المتحدة سجلت خلال الساعات الـ 24 الأخيرة، 185 ألف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الميتجد “كوفيد 19″، في أعلى عدد يومي للإصابات منذ بداية تفشي الجائحة في البلاد”.

وكانت جامعة جونز هوبكنز لفتت في إحصائها الأخير الذي أصدرته يوم أمس الأربعاء، إلى أن عدد الوفيات بفيروس كورونا في أميركا بلغ حتى الآن 250,426، فيما فرضت ولايات ومدن أميركية سلسلة قيود جديدة تشمل الحجر الصحي ومنع تناول الوجبات داخل المطاعم والمقاهي والحد من التجمعات وإغلاق المدارسس العمومية.

من جهة اخرى، أعلن وزير الأمن الداخلي الأميركي تشاد وولف امس أن الحدود بين الولايات المتحدة وجارتيها، المكسيك وكندا، ستظل مغلقة أمام كل التنقلات غير الضرورية لغاية 21 كانون الأول وذلك بهدف الحد من فيروس كورونا المستجد، بحسب ما أفادت “وكالة سبوتنيك”.
وقال :”نعمل عن كثب مع المكسيك وكندا لإتاحة التبادلات التجارية والرحلات الأساسية وفي الوقت نفسه حماية مواطنينا من الفيروس”.

وأضاف :”أن الوضع سيبقى قائما هكذا طالما وباء فيروس كورونا المستجد ما يزال موجودا وقويا، أما التغييرات في وضع الحدود فستكون مرتبطة بكيفية مواجهة هذا الفيروس الذي يتكاثر حتى الآن وعجز العالم على توقيفه”.

وكانت الولايات المتحدة قد أغلقت حدودها مع المكسيك وكندا في 20 و21 آذار الماضي على التوالي، ومذاك يتم تجديد هذا القرار شهريا. ويأتي التمديد الجديد في الوقت الذي تسجل فيه الولايات المتحدة طفرة وبائية جديدة.

Pin It on Pinterest

Share This