أوضح رئيس الحركة البيئية بول أبي راشد في حديث إذاعي انه “عندما أطلقت الدعوة للحوار حول مشروع سد بسري في السراي الحكومة ، إرتكزت وزارة الطاقة على قرار الحكومة في 2 نيسان 2020 وهو متابعة السير بسد بسري”، سائلا “ما النفع من الدعوة طالما القرار متخذ؟ وأغلبية البلديات والجمعيات والخبراء لم يحضروا لعدم إعطاء غطاء لهذا المشروع”.

وأعلن أبي راشد انه “نعمل على قانون لإعلان سد بسري محمية بيئية طبيعية”.

Pin It on Pinterest

Share This