اشار رئيس الحكومة حسان دياب الى انه تفقد مستشفى بيروت الجامعي للاطلاع على الاوضاع فيها في مواجهة كورونا، واشكر بالمناسبة الجسم الطبي والممرضين في ظل التضحيات التي يقدمونها، واكد انه وقّع على فروقات سلسلة الرتب والرواتب، وكل العاملين سيحصلون على رواتبهم وفق الصيغة الجديدة نهاية الشهر الحالي، واكد انه مع انصاف العاملين في المستشفى واخذ حقوقهم.

واوضح دياب في مؤتمر صحفي في مستشفى بيروت الحكومي مشترك مع وزير الصحة حمد حسن، انه يعرف حجم القلق الذي يعيشه اللبنانيون، واكد ان المخاطر تواجه كل اللبنانيين، ولهذا السبب علينا كلبنانيين ان نكون جبهة واحدة، لان الخطر لن يميز بيننا، والازمة المعيشية لا تميز، وهذا الوقت ليس للمزايدات وتسجيل النقاط، واللبنانيون يستطيعون تخطي الازمة بوحدتهم، والرهان اليوم على هذه الروح.

ولفت الى انه يوجه نداء الى كل اللبنانيين للتمسك بالدولة والحفاظ عليها لانها سقفنا جميعا فاذا انهارت الدولة سنكون في العراء، وناشد اللبنانيين اللالتزام بالاجراءات التي تتخذها الحكومة اللبنانية، وهي ستقوم بكل ما يلزم للتخفيف عن الناس.

واوضح دياب ان هناك لبنانيين في الخارج يريدون العودة الى لبنان نظرا للاجراءات التي اتخذتها الحكومة في لبنان، واليوم نحن لا نستطيع اجراء اي استثناء قبل نهاية فترة التعبئة العامة، وهذا الموضوع هو حماية للبنانيين في الخارج وحماية للبلد، وبكل الاحوال نحن ندرس تصوراً واضحاً لهم قبل 12 نيسان، واطمئن اللبنانيين بأن الحكومة تتابع اي تطور عاملي لهذا الوباء، ونحن خصصنا 60 مليون دولار للتجهيزات والادوية، وهذه المرحلة صعبة ويجب ان نتعاون جميعا، لانه من دون هذه الثقة نهدم الوطن.

Pin It on Pinterest

Share This