أدى زلزال بلغت قوته 5.2 درجة إلى تصدع الجدران وسقوط خطوط الكهرباء في بويرتوريكو يوم الجمعة في الوقت الذي ما زالت فيه تلك الجزيرة الواقعة في الكاريبي تتعافى من آثار أعنف زلزال شهدته منذ أكبر من 100 عام يوم الثلاثاء.

ووقع أحدث زلزال في الساعة 5.26 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة وكان مركزه على بعد نحو أربعة كيلومترات من إنديوس على الساحل الجنوبي للجزيرة حسبما ذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية.

ووقع هذا الزلزال بعد الزلزال الذي وقع يوم الثلاثاء وبلغت قوته 6.4 درجة وأدى إلى قتل شخص واحد على الأقل وتدمير أو إلحاق أضرار بنحو 300 منزل وقطع الكهرباء في شتى أنحاء الجزيرة.

Pin It on Pinterest

Share This