نفذ اهالي البقاع وأبناء بلدة بر الياس اعتصاما احتجاجيا امام تجمع المدارس الملاصقة لمجرى نهر الليطاني، اطلقوا خلاله “صرخة وجع في وجه أهمال الدولة والملوثين والفاسدين والساكتين”، في حضور منسق “تيار المستقبل” في البقاع سعيد ياسين، وائمة البلدة ومخاتيرها وفعالياتها وحشد من الاهالي.

واكدت الكلمات التي القيت على “ضرورة اعلان حال الطوارئ، والمباشرة برفع الموت عن الاهالي، وبخاصة بعد التقرير الذي نشرته المصلحة الوطنية لنهر الليطاني، والذي حددت فيه عدد الإصابات بمرض السرطان وتوزعهم في البلدة، والذي بات يتجاوز ال 600 حالة”، معلنين ان هذا الاعتصام هو “سلسلة من حلقات ستتبعه خطوات تصعيدية بدءا بإقفال الطرق الرئيسية والدولية في البقاع”.

Pin It on Pinterest

Share This