أفادت  “الوكالة الوطنية للاعلام  أن عددا من المواطنين قطعوا أوتوستراد المنية ـ العبدة الدولي في الإتجاهين، إحتجاجا على قرار عودة العمل على إنشاء مطمر تربل للنفايات، تزامنا مع تجمعات في محيط الأرض التي يتم العمل على إنشاء المطمر عليها.

تجدر الاشارة إلى أنه بعد انتهاء مهلة الشهر لرمي النفايات في مكب عدوة عادت الأزمة اليوم من جديد وبعد سلسلة من المناكفات حول ايجاد المطمر البديل كان آخرها اختيار جبل تربل كبديل وحل للأزمة من دون ان يقدم المعنيون التقارير التي تفيد عدم تضرر المنطقة من هذا المكب.

وكان قد استفز الاهالي ليلا توجه شاحنات محملة بالنفايات الى المطمر المستحدث فقطعوا الطرق المؤدية اليه واشعلوا لهذه الغاية الاطارات وخصوصا لجهة الضنية تحديدا عند منطقتي الزحلان وعزقي.

وبدأت صباح اليوم الدعوات من الاهالي وهيئات المجتمع المدني الى التجمهر عند اوتوستراد المنيه الضنية تعبيرا عم رفضهم واستنكارهم لما يحدث من غبن واستهزاء بصحتهم وصحة ابنائهم من هذه الحلول التي انصفت المناطق المجاورة على حسابهم.

Pin It on Pinterest

Share This