أعلن سيرغي بوزدنيكوف، مدير عام مؤسسة “زفيزدا” البحثية الإنتاجية، وكبير المصممين فيها، أن الجيل الجديد من بزات الفضاء الروسية يمكن استخدامه على سطح القمر أيضا.

وقال بوزدنيكوف، في تصريح لوكالة “نوفوستي”، إنه “إذا ما تحدثنا عن الجيل الجديد من بزات “أورلان” الفضائية، فإنها صالحة للاستخدام على سطح القمر أيضا”.

ووفقا له، يجب أن يكون الجزء الصلب من البزة أقصر طولا من أجل سهولة الحركة. إضافة لذلك، سيجهز  سروال البزة الخاصة بالقمر بمفاصل إضافية، لراحة حركة رائد الفضاء على سطح القمر. وهذه مهمة للمستقبل. وأضاف “حاليا مثل هذه السراويل ليست ضرورية، لأن الرجلين في الفضاء المكشوف تستخدمان فقط لتثبيت رائد الفضاء في أجهزة خاصة “مرساة” التي بفضلها تصبح يداه طليقتين ليعمل بحرية”.

وأضاف موضحا، سنحاول صنع الجيل الجديد من البزات الفضائية من مادة مركبة، وقال “ليس مستبعدا أن نحاول صنع هيكل البزة الجديدة من مواد مركبة، على الرغم من أن الهيكل الحالي المصنوع من الألمنيوم يوفر لأعضاء الجسم حماية كافية من الاشعاعات”.

وقد انتشر على نطاق واسع استخدام المواد المركبة في مجال الفضاء. هذه المواد تسمح بتخفيض وزن الهياكل، مع الاحتفاظ بمواصفاتها الميكانيكية وتحسينها.

المصدر: نوفوستي

Pin It on Pinterest

Share This