كم من المرات سمعنا عبارة ” من كثرة الزعل اصيب في انفجار او نزيف في الرأس”، او كان يقود السيارة فجأة شعر بهذا العارض الخطير الذي في اغلب الاحيان يؤدي الى الوفاة  المفاجىء وحتى الاطفال لا مهرب منه في حال التشوه الخلقي مما يطرح السؤال نفسه : هل يستطيع الانسان تدارك مسبقا ما يسمى انفجار في الرأس لحماية صحته من اي خطر طارىء  اما فالج او موت داهم ؟

ضبط ضغط الدم و مراقبته

امام دقة الخطورة الصحية،  فإن اهم ما توقف عنده الاختصاصي في جراحة الاعصاب الدكتور فيليب يونس عبر ال greenarea.me: “ان انفجار في الرأس  يعني نزيف حاد  في الراس والاسباب متعددة منها يمكن تفاديها ومنها لا نستطيع ان نتحشاها لذلك اهمية ضبط  ضغط الدم ومراقبته لان اذا ارتفع سيؤدي الى انفجار في الراس كما وانه اذا احد من افراد   العائلة قد توفي  نتيجة نزف في شريان الدماغ عندها  ننصح الاقرباء له اجراء  صورة لشرايين الرأس لان هناك احتمال ان يكونوا معرضين اكثر من غيرهم لتشنج في الشرايين  اي احتمال نزف في شريان  الدماغ  فضلا عن اهمية  ضبط الكوليسترول والسكري والابتعاد  عن التدخين كونهم يساهمون في انفجار الراس كما وانه بالمقابل هناك حالات مرضية لا نستطيع ان نتفاداها مع الاشارة الى ان الصغار هناك احتمال ايضا  ان يصابوا بانفجار في الرأس في حال الاصابة  بتشوه خلقي  انما نسبة الاصابة  اقل بكثير من الكبار.”

صحة الشرايين وحماية  الدماغ

الا ان الاختصاصي في امراض القلب الدكتور سلام معماري فاوضح عبر ال greenarea.me: ” لا شك ان  انفجار الرأس له علاقة مباشرة  في  ارتفاع الضغط خصوصا اذا كان  بعض الاشخاص لديهم شرايين ضعيفة في مكان ما  في الدماغ فاذا ارتفع الضغط  فجاة فوق معدل  20  عندها يفتح الشريان ويسمى  انفجار في الدماغ و يحدث النزف المفاجىء وفي اغلب  الحالات  يؤدي الى الوفاة  وقليل  جدا من يكتب له الحياة من جديد. من هنا نشدد على  اهمية المحافظة على الضغط المنخفض مع الاشارة الى ان كلما تقدم  الانسان في عمره  كلما ارتفع ضغطه  كوننا  نرى  مثل هذه الحالات في الاعمار المتقدمة  لكن  هذا لا يمنع ان الشاب ليس عنده مشكلة في ارتفاع  الضغط  نتيجة التوتر العصبي  مما  يضغط بذلك على شريان الرأس وقد يحصل الانفجار المفاجىء والخطورة تكمن اننا لا نستطيع تجنبه لان لا نعرف اسبابه  مسبقا اذا كان هناك من  مشكلة ام لا  لان لا احد  يستطيع ان يلّون  شرايين الراس للتاكد من ان لا يحصل انفجارا مستقبلا. انطلاقا من ذلك كي لا يصل الانسان الى مثل هذه الحالة الخطرة الصحية  يجب المحافظة على  ضغط  سليم وفقاً لعمر الشخص   اي لا يجب ان يكون الضغط  عند عمر ما فوق عمر 60 سنة فوق  ال 15  لان هناك احتمال ان يحصل في ما بعد انفجار في الرأس اما الاصغر سنا  فيجب ان يكون الضغط تحت 14.”

التشوه الخلقي لا يرحم الاطفال من اي نزيف دماغي

الجدير ذكره حسب ما جاء  على لسان  الاختصاصي في طب الاطفال الدكتور برنار جرباقة عبر ال greenarea.me  ان انفجار في الرأس قد يحصل عند الاطفال في حال التشوه الخلقي مما قال : “ان انفجار في الراس او نزيف في الدماغ يوجد اكثر عند الكبار مما هو عند الصغار عندما يكون  هناك من ضغط  مرتفع ومشاكل اخرى  خصوصا العجزة مما تكون  شرايينهم  متصلبة فضلا عن السكري  ومشاكل في القلب. كل هذه لا نجدها عند الصغار وان  حصلت  تكون نادرة جدا  كمثل الحال عند  التشوه الخلقي او الضغط المرتفع عند الاطفال حيث  يكون عندهم غدة تفرز كثيرا مواد للضغط  وقد صادفتنا مثل هذه الحالات في العناية الفائقة  الا انها قليلة جدا  مما ننصح الاولاد في عمر الخمس سنوات او قبل  ان يؤخذ لهم الضغط اقله مرة  خلال الزيارات الدورية عند طبيب الاطفال  للمزيد من الاطمئنان رغم انه قليل  حدوثه الا انه قد يحصل .”

التأثير النفسي غير مرتبط مباشرة بالانفجار

الى رأي  الاختصاصي في علم النفس الدكتور احمد عويني الذي تحدث greenarea.me عن مدى تأثير الازمات النفسية  على ازدياد الانفجار في الرأس مما قال :”ما يصح قوله ان  انفجار في الراس له علاقة مباشرة  عندما يتوفر العامل البيولوجي اما  العامل النفسي فيكون تاثيره  بصورة غير مباشرة  في حال التعرض لضغط  متشنج  اي ال stress  او ان يكون في حالة ارهاق وتعب وتوتر واي مجهود اضافي  لذا لا نستطيع القول ان الازمات النفسية فقط  وراء انفجار في الراس لان لو كان ذلك لكانت شريحة مهمة من الناس مصابة به .”

صحة الكلى و الشرايين

اما عن علاقة الكلى في التأثير على ازدياد حالات النزيف  في الدماغ فشرح باسهاب  الاختصاصي في امراض الكلى  الدكتور سمير ملاط ل greenarea.me :” اهم شيء ان يفعله المريض مراجعة الطبيب الاختصاصي في الدماغ الذي عليه ان  يخفف الضرر في الرأس قبل وما بعد الانفجار لان من المحتمل ان يكون نشافا في الشرايين وبعد الشفاء من المشكلة الصحية الانية عندها  ايضا على الطبيب  في الجهاز العصبي  ان يعمل بدوره  على  تخفيف الاذى على الراس لمعرفة السبب الذي أدى الى ذلك كالضغط المرتفع  الذي لم يتم  معالجته  او مشاكل صحية  في الشرايين كنشاف  او مشاكل اخرى لها علاقة بالكلى مباشرة ام غير مباشرة  حيث تدخل في طريقتين  اما ان يكون هناك  ضغط بسبب الكلى  التي ادت الى ارتفاع في الضغط  واحيانا امراض وراثية  جينية كحصول اكياس فوق الكلى التي تؤدي الى  مشاكل في شرايين الراس الى حد   انفجار في الراس وهذا ان حدث يكون بصورة  نادرة مما لا بد معرفته  ان امراض في الكلى تؤدي الى  ضغط  مرتفع  واذا لم يتعالج عند الطبيب المختص في الدماغ  قد يؤدي الى مضاعفات مثل نزيف في  الدماغ .”

 

 

Pin It on Pinterest

Share This