أوضحت وزارة البيئة في بيان اليوم، أن “توقف محطات رصد نوعية الهواء عن العمل سببه توقف الاعتمادات المالية للصيانة وهي بقيمة 500 الف دولار سنويا وليس أي أمر آخر”.

ولفتت الى أن “عدد المحطات المنتشرة على كامل الاراضي اللبنانية هو 26 محطة موزعة بين 15 لرصد نوعية الهواء و3 لقياس الغبار و8 للارصاد الجوية، وكل هذه المحطات متوقفة عن العمل على كل الاراضي اللبنانية وليس في منطقة معينة كما ذكر البعض على مواقع التوصل الاجتماعي”.

وأكدت الوزارة أن “وزير البيئة فادي جريصاتي ومنذ تسلمه مهامه الوزارية حرص على نشر كل البيانات الصادرة عن هذه المحطات على موقع الوزارة وعلى تسليمها لمن يطلبها بأقصى شفافية، غير أن عقد الصيانة إنتهى في ايار 2019 ولأسباب محض لوجستية قسرية ولضمان سلامة المعدات تم وقف تشغيل محطات الرصد مؤقتا وبالتالي ثبت مؤشر التطبيق على أرقام معينة منذ توقف عمل المحطات”.

وأوضحت أنها أولت “المناطق المتأثرة بالصناعات الثقيلة عنايتها، وخصصتها بمحطات رصد تسهم في تحسين نوعية الهواء فيها وإنفاذ قانون حماية نوعية الهواء خدمة للوطن والمواطن، وبالتالي كل ما ينتشر على مواقع التواصل الاجتماعي هو أخبار عارية عن الصحة وهدفها المساس بمصداقية عملية الرصد وجدواها”.

Pin It on Pinterest

Share This