وجه رئيس مجلس إدارة – مدير عام المصلحة الوطنية لنهر الليطاني سامي علوية كتبا الى كل من وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن ومحافظ النبطية القاضي محمود المولى ومحافظ الجنوب منصور ضو طلب بموجبه “التعميم على البلديات والأجهزة المعنية في الحوض الأدنى لنهر الليطاني لا سيما في محافظتي الجنوب والنبطية: بالامتناع عن تنفيذ او ترخيص أي اعمال تنظيف لمجرى نهر الليطاني، أو أي اعمال نقل رمول من ضفاف او من مجرى نهر الليطاني، او أي اعمال إعادة رمول من ضفاف نهر الليطاني والاستراحات المحاذية الى مجرى النهر.

كما طلب “الالتزام بحصر مهمة تنظيف ونقل الرمول من المنتجعات السياحية المتواجدة على ضفتي نهر الليطاني بالمصلحة الوطنية لنهر الليطاني أو من تكلفه المصلحة بذلك على أن تعطى الموافقة على هذه الاعمال إذا كانت فقط تحت إشراف فنيي المصلحة”.

Pin It on Pinterest

Share This