يكتشف العلماء مع مرور الأيام معلومات شاسعة عن الكائنات الحية، فمستعمرة النمل تدلّ على الذكاء والترتيب المنتظم في حين أن حيزانات أخرى تتمتّع بقدرات هائلة، أما اليوم، فقد اكتشف علماء من جامعة مدينة آن آربر بولاية ميشيغان الأميركية، أن الدبابير العادية التي تعيش ضمن مستعمرات تمتلك مقدرات خاصة.

ونشرت مجلة “Biology Letters” نتائج دراسة لعلماء أميركيين جديدة عن الدبابير يوم الأربعاء الماضي، وتوصل الباحثون إلى أن الدبابير الورقية التي تعيش في خلايا تتكون من عشرات الأفراد قادرة على الوصول إلى استدلالات منطقية بسيطة عند البحث عن الطعام.

وقالت عالمة الأحياء إليزابيت تيبيتس، “إننا لا نقول إن الدبابير تستخدم خاصية الاستنباط الكامل، لكنها كانت قريبة جدا من هذا الأمر. لأن الدبابير استخدمت العلاقات المنطقية التي عرفتها واكتشفتها من قبل”.

وأكدت أن هذا الاكتشاف، “يشير إلى أن تطور السلوكيات المعقدة لا يعتمد بالضرورة على حجم الدماغ، ولكن على بنية المجتمع (خلايا الدبابير)”.

ويُشار إلى أنه في أوائل القرن الحادي والعشرين، اكتشفت العالمة إليزابيت وزملاؤها، أن الدبابير لديها القدرة على التعرف على وجوه الدبابير الأخرى من نفس الخلايا وتتذكرها وتميزها عن الدبابير الغريبة.

Pin It on Pinterest

Share This