التقى وزير البيئة فادي جريصاتي في مكتبه في الوزارة ظهر اليوم، سفيرة الولايات المتحدة اليزابيت ريتشارد، وعرض معها العلاقات الثنائية وسبل التعاون في المجال البيئي بين بيروت وواشنطن. وأطلع وزير البيئة السفيرة الأميركية على خطط الوزارة في موضوع الادارة المتكاملة للنفايات والمقالع والكسارات ومكافحة التلوث، ووضعها في أجواء التداعيات البيئية السلبية لأزمة النازحين السوريين، مشددا على اهمية دعم وزارة البيئة نظرا الى ضعف موازنتها وإمكاناتها.

واستقبل جريصاتي النائب هنري شديد، في حضور رئيس مركز الشرق الاوسط للصيد المستدام أدونيس الخطيب ورئيسة وحدة مكافحة الصيد الجائر في المركز شيرين بو رفول، وتم البحث في كيفية مكافحة الصيد الجائر خارج الموسم.

ومن زوار وزير البيئة، سفيرة تشيلي مارتا شلهوب، وجرى عرض لاتفاقية الامم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ والتعديلات على اتفاقية الدوحة التي تتطلب موافقة المجلس النيابي اللبناني، ووجهت شلهوب دعوة الى جريصاتي للمشاركة في أعمال قمة الأمم المتحدة للمناخ “كوب 25” التي ستنعقد في تشيلي أواخر 2019.

على صعيد آخر، صدر عن المكتب الإعلامي في وزارة البيئة ما يلي: “عطفا على التقارير الإعلامية التي تتناول موضوع النفايات الطبية المعدية في أقضية صور وبنت جبيل والزهراني بعد إقفال بلدية العباسية منشأة تعقيم النفايات الطبية التابعة لجمعية Safe، فإن وزارة البيئة يهمها التأكيد أن وزير البيئة فادي جريصاتي سبق له أن تابع الموضوع منذ اليوم الاول لنشوء الازمة، وتواصل مع بلدية العباسية ومحافظ الجنوب والمدعي العام مثلما تواصل مع محافظ البقاع، في مسعى منه للتوصل الى حل عبر جمعية أركنسيال في زحلة، وترافق ذلك مع قيام وفد تقني من الوزارة بزيارة بلدية العباسية ومنشأة التعقيم لمعاينة الوضع عن كثب، وأثمرت هذه الجهود عودة منشأة التعقيم في العباسية الى العمل”.

وأكد البيان “ضرورة التزام المستشفيات والمؤسسات الصحية أحكام المرسوم 13389 2004 الذي يحدد أنواع نفايات المؤسسات الصحية وكيفية تصريفها ويطلب اتخاذ اجراءات وقائية وادارة نفايات المؤسسات الصحية وفق معايير السلامة والامان، ويلزم هذه المؤسسات تعقيم النفايات الخطرة والمعدية وفق المواصفات التقنية الواردة في المقياس الدولي أيزو، وإجراء التعقيم لهذا النوع من النفايات في منشآت متخصصة مرخصة من وزارة البيئة”.

Pin It on Pinterest

Share This