أفادت الهيئة الجيوفيزيائية الروسية بأن بركان “شيفيلوتش” في شبه جزيرة كامتشاتكا أقصى الشمال الشرقي من روسيا، قذف من فوهته عمودا من الرماد صعد إلى ارتفاع 10 كيلومترات فوق سطح البحر.

وقالت الهيئة إن سحابة من الرماد تنتشر في الوقت الحاضر في اتجاه الشرق.

وأفادت وكالة “تاس” الروسية بأن فريقا من الخبراء في الهيئة الجيوفيزيائية، يتخصص في التعامل مع ثوران البراكين، أعلن أن قبة الحمم الساخنة لا تزال تتشكل وتنزل من منحدرات البركان.

يذكر أن بركان شيفيلوتش هو أبعد البراكين النشطة شمالا في شبه جزيرة كامتشاتكا. وتبلغ مساحته الإجمالية 1300 كيلومتر مربع، وارتفاعه 3283 مترا.

ويبعد البركان 50 كيلومترا عن قرية كليوتشي في منطقة أوست- كامتشاتسك، و450 كيلومترا من عاصمة إقليم كامتشاتكا الروسية بيتروبافلوفسك كامتشاتسكي.

المصدر: فيستي

Pin It on Pinterest

Share This