تعتزم السلطات الأسترالية يوم الجمعة إسقاط العلف جوا لقطعان ماشية محاصرة في منطقة غمرتها الفيضانات في أقصى شمال البلاد حيث غرقت مساحات شاسعة من المنطقة النائية بينما تقدر الخسائر من الماشية بمئات الآلاف من الرؤوس.

وأغرقت الأمطار الغزيرة، التي هطلت على مدينة تاونسفيل الساحلية في ولاية كوينزلاند هذا الأسبوع، المراعي التي ضربها جفاف شديد لأعوام.

وأظهرت صور منشورة على مواقع التواصل الاجتماعي عشرات الماشية محاصرة على أراض مرتفعة تحيط بها المياه أو نافقة أو تحتضر في المياه الموحلة.

وقال أحد مربي الماشية ويدعى مايكل بولي لرويترز عبر الهاتف من بيندوران ستيشن غربي خليج جوليا في المنطقة النائية من كوينزلاند ”هطلت علينا أمطار في سبعة أيام تعادل ما يسقط في عام ونصف“.

وأضاف أنه حلق بطائرة هليكوبتر فوق مزارعه الثلاث وشاهد المياه ممتدة لأميال في جميع الاتجاهات. ويتوقع بولي نفوق ما يصل إلى 60 بالمئة من الماشية التي كان يرعاها خلال فترة الجفاف بسبب الفيضانات.

وقال رئيس الوزراء سكوت موريسون إن الحكومة تتوقع خسائر تصل إلى مئات الآلاف من رؤوس الماشية وتعمل على وضع خطة لتوفير علف للحيوانات المحاصرة.

وجرى إجلاء أكثر من 1100 شخص في الأسبوع الحالي بعدما فتحت السلطات بوابات سد نهر روس بعدما امتلئت خزاناته وفاضت.

Pin It on Pinterest

Share This