حاولت سيدة بريطانية تدعى كريستين تيرنر على مدى سنوات، الحصول على حمار وحشي نادر جدًا في مزرعتها الواقعة في منطقة “ساوث بارو” فيإنجلترا.

ووضعت أنثى حمار وحشي تدعى “زيغي” وتبلغ من العمر 6 سنوات، بين 9 حمير عادية في المزرعة ذاتها من أجل حصول التزاوج.

ولم تنجح محاولاتها على مدى سنوات، وقالت تيرنر في تصريحات نقلتها صحيفة “ديلي ميل” البريطانية ” منذ سنوات وأنا أنتظر حمل زيغي، لكن مع مرور الوقت أصبحت أدرك أن احتمال ذلك يصبح أقل شيئا فشيئا”.

لم تيأس تيرنر وتمسكت بالأمل، حتى قام حمار تملكه في المزرعة يبلغ من العمر 4 سنوات ويدعى “راغ” بالتزاوج مع أنثى الحمار الوحشي “زيغي”، ليقع الحمل.

وبعد سنوات من الانتظار، وتحديدا في الثاني من أكتوبر الماضي ولد الحمار النادر جدا “زيبي”، ولفت الأنظار حيث جمع بين شكل الحمير العادية مع خطوط في أسفل جسمه تشبه تلك الموجودة في الحمر الوحشية.

ويُعرف هذا النوع من الحيوانات باسم “زونكي” إذ يجمع بين “دونكي” التي تعني حمارا بالإنجليزية و”زيبرا” التي تعني حمارا وحشيا.

ولا يوجد في بريطانيا سوى حيوان ثان فقط يشبه “زيغي” ويدعى “زامبي” ويعيش في محمية طبيعية في شروبشاير.

وتحدثت تيرنر عن الحمار الهجين “زيغي”، على الرغم من سعادتها الغامرة به، حيث كشفت اختلافه الكبير عن مثيلاته العادية، من حيث امتلاكه سمات الحيوانات البرية ومحاولته الهجوم عليها أكثر من مرة.

Pin It on Pinterest

Share This