اشتدت قوة العاصفة مايكل لتتحول إلى إعصار من الدرجة الرابعة في وقت مبكر من صباح الأربعاء مع اقترابه من شواطئ فلوريدا المتوقع أن يصلها بأمواج عالية ورياح عاتية في حين تلقى نحو 500 ألف شخص أوامر إجلاء.

 وذكر المركز الوطني الأمريكي للأعاصير أن سرعة الرياح بلغت 210 كيلومترات في الساعة قبل ساعات من وصول الإعصار إلى اليابسة في فلوريدا حيث يحتمل أن يسبب أمواجا يبلغ ارتفاعها أربعة أمتار.

وكتب ريك سكوت حاكم فلوريدا على تويتر في وقت مبكر من صباح الأربعاء يقول ”هذه فرصتكم الأخيرة للإجلاء قبل أن تتدهور الأوضاع خلال الساعات القليلة المقبلة“.

وأعلن الرئيس دونالد ترامب حالة طوارئ في الولاية بكاملها مما يسمح بتوجيه مساعدات اتحادية لدعم الولاية في مواجهة الإعصار.

وأظهر أحدث تقرير لمركز الأعاصير أن العاصفة سريعة الحركة أصبحت على مسافة 325 كيلومترا من بنما سيتي في فلوريدا.

وقالت هيئة الأرصاد الوطنية إن رياح الإعصار مايكل يمكن أن تلحق أضرارا جسيمة بالأسقف والجدران.

Pin It on Pinterest

Share This