لأول مرة، سيتعرف المغاربة على “فاكهة التوت غوجي” la baie de goji المعروفة في الطب الشعبي الصيني باسم “الفاكهة السحرية”. وتعتبر أيضا من أهم الفواكه الصينية المعنية بتقوية الجسم البشري، وتحسين الدورة الدموية، وامتصاص الكثير من العناصر الغذائية في الأمعاء.

يتم قطف  الفاكهة التوت غوجي أو “السحرية” من الشجرة المنتجة المسماة “شجرة الليسي” بعد ثلاثة إلى خمسة أشهر من  الزراعة الطبيعية، التي تتم حاليا بسيدي يحيى بمنطقة الغرب بالمغرب.

وفقا لمجموعة “الخالص” المنتج الحصري للفاكهة بالمغرب،  تعرف فاكهة التوت غوجي المسماة باللغة الصينية -Gou Qi Zi – غو كوى زي. كما أن هذه الفاكهة تساعد على مكافحة الخلايا السرطانية والورمية، وتقوية جهاز المناعة، وتنظيم الكولسترول ومستوى السكر في الدم، وكذلك خفض ضغط الدم المرتفع، ومكافحة الشيخوخة المبكرة للجلد، وتحسين قدرات الذاكرة، بالإضافة إلى مكافحة الإجهاد والقلق والأرق.

وتحتوي هذه الفاكهة الغنية بفيتامينات (A, B, C,E) على الحديد، الكالسيوم، البوتاسيوم، الفوسفور والزنك. وبالإضافة إلى هذه المنافع  لفاكهة التوت غوجي، فهي تحتوي أيضا، على مادة “الجيرمانيوم” التي تساعد على وقف تكاثر الخلايا الورمية في الجسم، وبالتالي حمايته من “المرض الصامت” القاتل، وهي من أبرز وأقوى الفوائد على الإطلاق، التي يتميز بها “التوت غوجي” الطبيعي.

كما أكدت التجارب ، حسب بلاغ “الخالص”، أن “الفاكهة السحرية”، مفيدة في التغلب على حالات الدوار وطنين الأذن، واضطراب أو ضعف الرؤية، ومواجهة حالة هزالة الجسم، وأيضا للتغلب على حالات ضعف الكلي والكبد.

وتعرض مجموعة الخالص على المغاربة الفاكهة  الجديدة بمختلف الأسواق الممتازة في شكلها الطري، والتي يمكن أكلها مباشرة أو استغلالها في تحضير سلاطات وكذا عصير التوت غوجي ذو المنافع الصحية المتعددة، كما توفر الشركة لزبنائها منتوجات التوت غوجي الطبيعية، كالعسل والمربى.

 

 

Pin It on Pinterest

Share This