عثرت فتاة أميركية في إحدى غابات ولاية كونيتيكت في الولايات المتحدة على ضفدع حي من دون رأس.

وأورد موقع غلوبال نيوز أن الضفدع من دون عيون وأنف ولسان، لكنه على قيد الحياة، إذ يتحرك ويتنفس.

وتفترض جيل فليمينغ، الطالبة الجامعية التي عثرت على الضفدع، أنه قد يكون ضحية لهجوم الجرذان أو يرقات طفيلية أفقدته أجزاء كبيرة من رأسه، مشيرة إلى أن الجرح الموجود في أعلى جسد الضفدع قد التأم.

وأضافت فيليمينغ قائلة: “يبدو أن الضفدع يستخدم الثقب الصغير الموجود في الجزء المتبقي من الرأس بديلا عن الفم”.

وقدّمت الفتاة الضفدع الفريد لعلماء الحيوان، لعلهم يكتشفون سر بقائه على قيد الحياة رغم فقدان أجزاء حيوية من رأسه.

الناشر: الشركة اللبنانية للاعلام والدراسات.
رئيس التحرير: حسن مقلد


استشاريون:
لبنان : د.زينب مقلد نور الدين، د. ناجي قديح
سوريا :جوزف الحلو | اسعد الخير | مازن القدسي
مصر : أحمد الدروبي
مدير التحرير: بسام القنطار

مدير اداري: ريان مقلد
العنوان : بيروت - بدارو - سامي الصلح - بناية الصنوبرة - ص.ب.: 6517/113 | تلفاكس: 01392444 - 01392555 – 01381664 | email: info@greenarea.me

Pin It on Pinterest

Share This