ترأس وزير البيئة طارق الخطيب قبل ظهر اليوم في مكتبه في الوزارة الاجتماع الاول للجنة الاشراف على حسن تطبيق ملخص السياسة المستدامة للادارة المتكاملة للنفايات الصلبة المشكلة بموجب قرار مجلس الوزراء الرقم 45 تاريخ 11/1/2018.

شارك في الاجتماع ممثل وزارة الداخلية رئيس المصلحة الفنية في مديرية البلديات أحمد الرجب، ممثلة وزارة المالية الدكتورة رجاء الشريف، ممثل وزارة الصناعة المهندس رمزي شاشا، ممثلة وزارة الصحة المهندسة داليا منصور، ممثل مكتب وزيرة الدولة لشؤون التنمية الادارية المهندس محمد بركي ، ممثلة مكتب وزير الدولة لشؤون المرأة رندا يسير، ممثل مجلس الانماء والاعمار المهندس سامي فغالي ، ممثلا المجلس الاقتصادي والاجتماعي رئيس لجنة البيئة عصمت عبد الصمد ومقرر اللجنة جورج شويري، ممثل جمعية الصناعيين رئيس لجنة التنمية المستدامة للبيئة والطاقة المهندس ابراهيم ملاح، ممثل الجمعيات البيئة الدكتور ناجي قديح اضافة الى مستشاري وزير البيئة الدكتورة منال مسلم والدكتور جوزف الاسمر.

الخطيب
رحب الوزير الخطيب بممثلي الوزارات والادارات والجمعيات البيئية، وعرض لهم للسياسة المستدامة للنفايات التي ستليها خطة استراتيجية ورؤية متكاملة تتضمن كل الملاحظات التي نكتشفها في معرض التنفيذ. وأطلع الوزير الخطيب المجتمعين على مضمون المؤتمر الذي سيعقد للبلديات بدءا من يوم الجمعة المقبل لبلديات بيروت وجبل لبنان في الهيلتون الحبتور في سن الفيل، الرابعة بعد الظهر لشرح السياسة المستدامة للنفايات ولتوزيع استمارة خاصة بالبلديات تجيب فيها على عدد من الاسئلة وتختار نوعية المعالجة للنفايات سواء باللامركزية أو بالانضمام الى الخطة المركزية.

قديح
وشدد أعضاء اللجنة على “ضرورة أن تساعد الدولة البلديات في أداء دورها”، وقال ممثل الجمعيات البيئية ناجي قديح: “هذه المرة الاولى التي يتعاطى فيها وزير بيئة بهذه الجدية مع ملف النفايات ، فقد سبق أن شكّل وزراء سابقون لجاناً لكن وزير البيئة الحالي تصرّف بطريقة ديموقراطية وترك للمجتمع المدني اختيار ممثله على الرغم من معرفة الوزير بأن لدي رؤية نقدية”.

وختم: “إستبشرنا خيرا برؤية وزارة البيئة وبالتأكيد هناك ملاحظات نتركها للنقاش وكنا نتمنى لو تشاركنا في المسودة لكنا أدخلنا بعض التحسينات”.

Pin It on Pinterest

Share This