Green Area

 

أعاصير المحيط الاطلسي التي تحصل بين الأول من حزيران – يونيو و30  تشرين الثاني – نوفمبر، باتت تشكّل نقطة تخوّف وتحوّل قوية في البلدان التي تطالها. وأكبر دليل على خطورتها أعاصير العام 2016  التي أتت مدمّرة على بلدان عدة.

في هذا السياق، بشّرت شركة weather bell    بانخفاض عدد أعاصير هذا الموسم عن المتوسّط، وأشار عالم الأرصاد الجوية جو باستارتى، أنه من المتوقع حدوث 11 الى 13 عاصفة إستوائية فى موسم الأعاصير الأطلسية  لعام 2017.

تقاطعت توقعات الشركة مع تلك الصادرة من قبل جامعة ولاية كولورادو  ضمن “مشروع الأرصاد الجوية الاستوائية، الذي أشار إلى أن أعاصير العام 2017  سوف تكون أقل من المتوسط  بحيث تبلغ 11  عاصفة إستوائية لا اكثر، بينما كان متوسط عدد الأعاصير بين الأعوام 1981 و 2010  12  إعصارا.

وفي حين  أشار باستردي إلى أن ظاهرة النينو  سيكون تأثيرها ضئيلاً على الطقس في المحيط الأطلسي، توقع إعصارا أو اثنين كبيرين، بينما تحدّث تقرير جامعة كولورادو عن إعصارين  متوسطين .

وكان العام 2015  قد شهد ترجمة  لتوقعات الوكالة الاميركية للمحيطات والغلاف الجوي (نوا) وكانت الأعاصير اكثر عدداً في شمال المحيط الأطلسي مقارنة بالسنوات الثلاث الأخيرة. بينما شهد العام 2016 حوالي  16 عاصفة إستوائية مع رياح لم تقل سرعتها عن 39 كيلومترا في الساعة. وتحولت أربعة منها الى أعاصير مع رياح زادت سرعتها عن 119 كيلومترا في الساعة.

اقتربت بداية موسم الأعاصير، على أمل أن تصحّ التوقعات وتأتي كافة العواصف متوسطة القوة وتمنع إيقاع المزيد من الضحايا البشرية والأضرار المادية والنفسية.

 

 

 

 

 

 

الناشر: الشركة اللبنانية للاعلام والدراسات.
رئيس التحرير: حسن مقلد


استشاريون:
لبنان : د.زينب مقلد نور الدين، د. ناجي قديح
سوريا : د.أكرم سليمان خوري
مصر : أحمد الدروبي
مدير التحرير: بسام القنطار

مدير اداري: ريان مقلد
العنوان : بيروت - بدارو - سامي الصلح - بناية الصنوبرة - ص.ب.: 6517/113 | تلفاكس: 01392444 - 01392555 – 01381664 | email: info@greenarea.me

Pin It on Pinterest

Share This