تصوير: ادريس مليتي / مونتاج: أحمد فرحات

“أطراف الخيوط: فن التطريز الفلسطيني في سياقه التاريخي” هو معرض للمتحف الفلسطيني من إنتاج ريتشل ديدمان. تستضيف دار النمر هذا المعرض الخارجي الأول للمتحف الفلسطيني (افتتح بتاريخ ٢٥ ايار ٢٠١٦ ويستمر لغاية ٣٠ تموز ٢٠١٦) والذي يتناول التطريز الفلسطيني من منظور مختلف وجديد، ليلقي الضوء على تطوره كتراث قومي وأداة نضال ومقاومة وقوة إقتصادية وليدة، وكمصدر إلهام دائم وأساسي لفنانين ومصممين معاصرين.
يضمّ المعرض مجموعة من أعمال السيدتين الفلسطينيّتين وداد قعوار وملك الحسيني عبد الرحيم، التي تلقي نظرة نقدية حول دور التطريز في صياغة وتشكيل الثقافة والسياسات الفلسطينية التاريخية والمعاصرة، ويبحث المعرض في تاريخ التطريز الفلسطيني ما قبل وبعد عام 1948، محاولاً استكشاف الدور الذي لعبه في تمثيل الهوية الفلسطينيّة أدائياً.
تشتمل المعروضات على أثواب فلسطينية صُممت ما بين القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين عن طريق الحوارات والصور والرسومات والمحفوظات والتصاميم العصرية، وتقديم مواد قليلة التوثيق ونادرة العرض حول تاريخ المادة الملموس والكيفية التي تعكس بها المنسوجات وبشكل حسّاس التغيّرات في المشهد السياسي والاجتماعي الذي أُنتجت خلاله.

Pin It on Pinterest

Share This